هل عانيت من قبل بسبب الهجمات الإلكترونية لقراصنة الكمبيوتر والحواسب، هل أرهقتك الفيروسات للحد الذي جعلك تكره التعامل مع الاجهزة الإلكترونية مجددًا، يبدو أنك لا تجيد التعامل مع الإنترنت وأبوابه، الآن وقد بات لديك فرصة كاملة لمسح تاريخك كله من على الإنترنت بضغطة زر واحدة، فماذا تفضل أن تفعل! هل تفعلها ام تظل بين خوفك وعدم تحققك الذان يدفعانك للجنون.

هذا بالضبط ما فعله بعض خبراء البرمجيات والإلكترونيات في السويد حيث أقاموا تطبيقًا يدعى deseat me هو تطبيقًا او موقعصا يمكنه محو وجودك في المطلق من الإنترنت في عدة نقرات ربما لن تستغرق الكثير من وقتك إن أردت أن تجربه فكن على حذر، ستفقد هويتك الإلكترونية كلها في لحظة واحدة ودون رجعة.
ولكم إرجاعًا لمصممي البرنامج فغنما استعرضا مع الجمهور طريقة عمل الموقع، كما استعرضا بعض وظائفه وأنه الآن يعاني من بعض الضعف الذي يحاولون التخلص منه في شكل سريع ليصبح قادرًا على ان يتقبل ويتعامل مع كافة مشاكل المستخدمين بشكل لائق بهم.

هجمات القراصنة:

كما ان الموقع يتيتح لك الغطلاع على كل الصفحات الإلكترونية التي اشتركت فيها وبنيت حسابًا بها قبل ان يتم تنظيفها في ثلاث خطوات مباشرة، لتمحي وجودك فيها للأبد، إلا إذا أعدت الغشتراك مجددًا طواعية.

والتعامل مع الموقع جاء بطريقة سهلة للغاية، حيث يتم الدخول للموقع باستخام حساب جوجل جيميل، ومن ثم يتم استعراض كل المواقع التي اشتركت فها ويتم تخيرك بين خيارين إما ان تضيف المواقع لقائمة الحذف او تببقي على المواقع دون حذف وتبقي على اشتراكك بها، وهو امر مثير للدهشة أن تجد موقعًا يتتبع حياتك منذ بدأ التعامل مع الإنترنت!

كما اكدا المصممان لذين اخترعا وبرمجا هذا الموقع، ان الموقع يأخذ خصوصية العملاء على محم الجد ولذا جعلناه يعمل على جهاز الحاسوب الخاص بالشخص وليس على الخوادم الخاص بالإنترنت، وهذا يتيح قوة كبيرة في الخصوصية للمهتمين بمحو تاريخهم قبل إتقان الإنترنت، والذ ييسبب هم وصمة عار.

كما اضافا المصممان أن الموقع يستخدم بروتوكول الامان الخاص بجوجل ف يالوقت الراهن وهو ما يقيد عمله بشكل كبير، في محاولة لتعديله ليصبح أكثر مرونة في الاوقات القادمة.