مجلس الأمن, مجلس لأمن الدولي

قريباً … إسرائيل عضوا فى مجلس الأمن الدولي

من المعروف أنه سوف يتم اجراء انتخابات عضوية مجلس الأمن الدولي خلال عام 2018 ولذلك بدأت اسرائيل منذ فترة طويلة حملتها الدبلوماسية للحصول على عضوية مجلس الامن الدولي .

بدأت اسرائيل جهودها منذ 17 عاما حيث قدمت طلب ترشيحها للحصول على عضوية مجلس الامن الدولي حيث أن نظام مجلس الأمن ينص على ضرورة تقديم طلب الترشح للدولة التى تود الانضمام لمجلس الامن قبل عشرين عاما و هذا بالفعل ما قامت به اسرائيل حيث قدمت طلب الترشح فى عام 2000 للحصول على عضوية مجلس الأمن بين عامى 2019 و 2021 لذلك من المتوقع وصول هذه الجهود ذروتها خلال العامين المقبلين لتفوز بالعضوية.

و من الجدير بالذكر أن احتمالية حصول اسرائيل على هذه العضوية كبيرة حيث سيكون التصويت سريا داخل الامم المتحدة كما أن سفير اسرائيل فى الولايات المتحدة (دانى دانون) قد ترأس اللجنة القانونية بالمنظمة الدولية من قبل و كذلك قيام اسرائيل بإقامة شراكات متعددة حول العالم فى المجالات المختلفة و أهمها التكنولوجيا والبيئة سيجعل الكثير من الدول تصوت لصالحها

و تعتبر اسرائيل من دول المعسكر الغربى لذلك ستتنافس على العضوية أمام ألمانيا و بلجيكا و سيتم اجراء انتخابات هذه العضوية فى يونيو 2018 ومن المعروف أن ألمانيا لديها قدرات سياسية كبيرة على مستوى العالم و قدرات مالية كبيرة أيضا لذلك من المتوقع فوز ألمانيا بالعضوية و إقتناع اسرائيل بأن تبقي منافستها قائمة أمام دولة بلجيكا.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو ان امكانية فوز اسرائيل بمقعد غير دائم فى مجلس الامن اصبحت اكثر واقعية و سوف تشكل تغييرا كبيرا على مستوى العالم و توجه فى كلامه الى رئيس كازخستان قائلاً “تخيلوا دولة اسرائيل عضوا في مجلس الامن الدولي انه تغير مهم قد يحدث عام 2019 وهذا ممكن وبمساعدتكم سنتمكن من تحقيق هذا”.

و قالت صحيفة الخليج أن من أسباب سعي اسرائيل الى عضوية مجلس الأمن الدولي فى الفترة الحالية هو شعورها بانشغال البلاد العربية والاسلامية بمشاكلها بعد ظهور الربيع العربى والحروب الداخلية فى بعض هذه البلدان و ذلك بالطبع يسهل حملة اسرائيل لاقناع البلاد بالتصويت لهذه العضوية.