وفي سابقة جديدة من الأمم المتحدة لحصد وحصار البلاد التي تتسم ويوجد بها نسبة كبيرة من أولئك المدمنون الذين يدمنون على المادة الكوكاينية، وفقًا لسجلات الولايات المتحدة الأمريكية للجرائم والإدمان كانت النتائج هي.

وكانت البلد الأولى التي تتصدر القائمة هي الدولة الأوروبية ألبانيا على غرار أن القائمة ندر فيها الدول الأسيوية او الإفريقية فيما توافرت الامريكتين وأوروبا بقوة، وكانت الاعما من 16 إلى 64 من المدمنين..

وكذلك كالعادة في كل الجرائم والقتل والسادية والإدمان تأتي بلاد الحريات أولا وعلى رأسها أمريكا، والولايات نفسها، سواء أية ولاية فيها.

والغريب أن بلد مثل كلومبيا تحتل مركز متأخر وهو المركز ال36 من أصل 115 دولة انتشرت فيها المادة المخدرة رغم أنها بلد مصدرة ومنتجة للمادة، ولا نعرف كيف جاءت في هذا المركز المتأخر.

ووفقًا للائحة كانت القائمة كالآتي.

ترتيب البلاد التي تتعاطى هذه المادة:

في المركز الأول جاءت الدوة الأوربية ألبانيا بنسبة تصل إلى 2.5% من بين سكانها، ومن بعدها مباشرة جاءت أسكتلندا بحوالي 2.34% من عدد السكان، ومن ثم الولايات المتحدة الأمريكية 2.3% من عدد السكان البالغ نحو 300 ألف نسمة، وبعدها تحتل إنجلترا وويلز بنسبة 2.26% المركز الرابع، وفي المركز الخامس والسادس والسابع والثامن على التوالي جاءت إسبانيا، أستراليا، أورغواي تشيلي، ومن بعدهم هولندا بنسبة 1.6%، أيرلندا 1.5% وهذه الأرقام تعني اكثير، ومن الحادي عشر إلى المركز العشرين على التوالي جاءت الدول الأتية، كندا، أروبا، برمودا، ومن ثم غانا وإيطاليا بنسبة واحدة 1.1%، ومن بعدهم فرنسا بنف النسبة، وفي المركز السابع عشر إسرايل، 1.07% وأيسلندا وكوستاريكا ولوكسمبرغ، وكل هذه الدول بدأت تقل ب0.01% فقط عن سابقتها في الترتيب.
كما ان المواد المسببة للإدكان والتي تقتل الجسم بالشكل البطيء مثل الهيروين والكوكايين وما إلى ذلك من تلك المواد وحتى المواد مثل الميث وغيره من المواد، تنتشر بشدة في الولايات المتحدة الأمريكية كما أنها حلت ثالثًا من حيث النسبة ولكن لو تم القياس على عدد الذين يدمنون على تلك المواد من أية بلاد فغن أمريكا ستكون البلد رقم واحد في العالم للتصدير أكبر نسب من المدمنين للعالم بأسره.