وزير الدفاع السابق في تهديد غير مباشر لنتنياهو اذا لم يتم اثبات التهم سأقوم بلبوح بكل ما لدي

تغريدة نتنياهو لترامب فتحت النار على إسرائيل

إسرائيل تحتوى غضب المكسيك بعد تغريدة نتنياهو بشأن جدار ترامب الفاصل بين الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك

أعرب نتنياهو أمس السبت عن موافقته لقرار الرئيس الأمريكى “دونالد ترامب” بشأن إقامة جدار فاصل على حدود الولايات المتحدة الأمريكية مع المكسيك لوقف تيار الهجرة الغير شرعية ,وذلك عبر تغريدة على موقع التواصل الإجتماعى تويتر مما أثار غضب حكومة المكسيك وإنتقادها لحكومة إسرائيل.

قال نتنياهو فى  تغريدته “أن الرئيس الأمريكى ترامب على صواب ,وقد بنيت جداراً فاصلاً على طول الحدود الجنوبية لإسرائيل مع مصر فمنعت تيارات الهجرة الغير شرعية وهو نجاحاً كبيراً وفكرة عظيمة”.

أثارت تغريدة نتنياهو غضب كثير من اليهود المكسيكيين وغضب الحكومة المكسيكية التى أصدرت بياناً حاداً على غير العادة معربة عن صدمتها وخيبة أملها من تأييد نتنياهو لقرار الجدار الذى يبنيه ترامب قائلةً “أن المكسيك صديقة لإسرائيل وعلى رئيس الوزراء الإسرائيلى أن يعاملها بالمثل”, وتحاول وزارة الخارجية الإسرائيلية إحتواء غضب المكسيك ,ومنع حدوث أى أزمة دبلوماسية بين البلدين.

وصرح متحدث بإسم وزارة الخارجية الإسرائيلية مساء السبت فى بيان “أن تغريدة نتنياهو و موافقته لخطة بناء الجدار الفاصل بين أمريكا والمكسيك لم تكن تعبر عن رأيه فى العلاقات الأمريكية المكسيكية وأنها فهمت بشكل خاطئ”, لكن من الواضح أن البيان لم يقنع الجهة المكسيكية مما دفع الرئيس المكسيكى “إنريكى بينا نييتو” توجيه رسالة إلى شعبه ,أكد فيها “أن بلاده لا تؤمن بالأسوار ,ولن تدفع تكاليف هذا الجدار الفاصل الذى يبنيه ترامب”.

وقع الرئيس الأمريكى ترامب يوم الأربعاء مرسوماً تنفيذياً يأمر فيه المسؤولين للبدء فى تخطيط وتصميم جدار فعلى على طول الحدود الجنوبية للولايات المتحدة الأمريكية مع المكسيك ويبلغ طوله نحو3200 كم تنفيذاً لوعده الإنتخابى.وقد برر ترامب هذا القرار مستشهداً بالجدار الأمنى الحدودى الذى بنته إسرائيل على حدودها مع مصر ,والذى أوقف نسبة كبيرة من تيار الهجرة الغير شرعية ,لذلك جاءت تغريدة نتنياهو تبدى إعجابه بفكرة الرئيس الأمريكى الجديد ترامب بالجدار الحدودى.